IMG_9805

تم صباح اليوم الثلاثاء 31/01/2017 تدشين محطة القطار بتاوريرت . حيث أشرف على ذلك كل من محمد ربيع الخليع المدير العام للمكتب الوطني للسكك الحديدية و أمحمد مهدية والي جهة الشرق و عبد العزيز بوينيان عامل إقليم تاوريرت ، و ممثلي المصالح الخارجية الجهوية والإقليمية والمنتخبون والمصالح المدنية والعسكرية  .
وتشتمل المحطة الجديدة لتاوريرت ، التي تم تشييدها طبقا لمواصفات عالية الجودة على مدى 42 شهرا بقيمة 30 مليون درهم، على مكاتب إدارية وبهو فسيح للاستقبال ومقاعد للانتظار وممر تحت أرضي مهيأ لتسهيل ولوج الأشخاص من ذوي الاحتياجات الخاصة، الى جانب التهيئة الخارجية على مساحة 8500 متر بها ساحة وأرصفة للراجلين و مرآب على مساحة 1200 متر لاستيعاب 50 سيارة .
ويراهن المكتب الوطني للسكك الحديدية من خلال إحداث هذه المحطة الجديدة بتاوريرت ، و التي تستقبل عدد مهم من المسافرين ، على مواكبة التطور الحضري للمدينة و استيعاب الارتفاع المرتقب في حركة نقل المسافرين، ومواصلة تحسين الخدمات المقدمة للزبناء، وذلك وفق إستراتيجية اعتمدها المكتب اسهاما في تحديث وعصرنة المحطات السككية بمختلف أحجامها باعتبارها معالم حضرية ونقط تتنوع بها الخدمات والوظائف.
للإشارة فهذا المشروع يندرج في إطار برنامج واسع أطلقه المكتب الوطني للسكك الحديدية لتحديث المحطات كفضاء متعدد الخدمات و الوظائف .
تاوريرت بريس